ساكنة دوار الگرعةبالرباط تنتفض

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 8 يناير 2018 - 10:44 صباحًا
ساكنة دوار الگرعةبالرباط تنتفض

بقلمو وتصوير:الصحفي المتدرب

منتصر لطرش

عرف امام مقر البرلمان المغربي بمدينة الرباط مؤخرا احتجاجا قويا من طرف الساكنة المتضررة من مشروع اعادة اسكان دوار الگرعة بحي يعقوب المنصور بالرباط نتيجة عدم التزام المسؤولين بوعودهم في ملف اعادة الاسكان والذي عرف على حد تصريح المتضريين عدة خروقات منها عدم الالتزام بتسكينهم في نفس المكان الذي يعتزمون اخلاؤهم منه ونقلهم الى مدينة عين عودة التي تبعد عن مدينة الرباط بما يقرب الثلاثين كيلومتر وباجبارهم على دفع مبلغ يصل الى 100 الف درهم للبقعة زد على ذلك مبلغ 15 الف درهم لاجراءات التوثيق مما خلف استياء الساكنة المعنية والمتضررة خاصة وانهم كلهم ينتمون الى الطبقة الفقيرة والمعوزة .

وخلال تصريح لبعض المتضريين اكدوا انهم يرفضون هذا الاجراء رفضا تاما خاصة وان مشروعهم هذا هو جزء من المشروع الذي تم انجازه باسم دوار الكورة وان سكان هذا الدوار قد تم اعادة اسكانهم في نفس المكان الذي كانوا يقطنون بعد ان تم بناء شقق لهم وتسليمها اياهم ، زد على ذلك كما جاء في التصريح ان ساكنة دوار الگرعة ليسوا من اللذين تراموا على الارض وسكنوها بشكل فوضوي بل هم من الساكنة التي تم تسكينهم في تلك المنطقة من عهد الاستعمار بشكل قانوني حيث كانوا يدفعون  مبلغ 21 درهم للسنة كايجار في تلك الفترة وبعد ان عرف المغرب فترةالاستقلال اصبحوا يدفعون للدولة مبلغ 37  درهم للسنة كايجار بدل السكن الى حدود سنة 1985 حيث تم ابلاغهم بالتوقيف عن الدفع باعتار انهم سيتم اعادة اسكنهم بعد بناء شقق لهم في اطار مشروع اعادة الاسكان  ومن وقتها وهم ينتظرون تنفيئ تلك الوعود دون فائدة خاصة وانه تم وضع الحجر الاساس الاول من اجل البدء في المشروع.

وتجدر الاشارة الى عدد المتضررين في دوار الگرعة يصل الى 4000 من الساكنة تم احصاؤهم لكنهم تفاجئوا بنقلهم الى عين عودة علما وهم من ساكنة الرباط ابا عن جد زد على ذلك ان هناك من تم احصاؤه خاصة من النساء بمعيتة اخوتهم المتزوجين ولم يستفيدوا من السكن الفردي فوجدوا انفسهم في الشارع بعد ان تم استلام الشقة من طرف الاخ المتزوج ليبقى الاخرون دون سكن .

وفي نفس الاطار رفع المتضررين مطالب في وجه المسؤولين بالتدخل الفوري لحل هذه الازمة علما ان هناك حي الجديد وحي 49 قد تم اعاد اسكانهم في نفس منطقتهم عد ان تم بناء شقق لهم وبذلك يتهمون  المكلفين بالمشروع والقائمين عليه بالتلاعب والسطو على اراضيهم والحاق الضرر بهم مطالبين باعادة اسكانهم في نفس منطقتهم واسقاط المبالغ المرتفعة التعويضية عن بدل السكن عنهم لانهم لا يملكون ثمن العلاج ويعالجون انفسهم ببطاقة الرميد فمن اين لهم بمبالغ تفوق 100 الف درهم ثمن قطعة ارض فقط نهيك عن بناءها .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة نيوز 24 الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.