في دورته 17، البولفار يبرم شراكة مع مدينة الدار البيضاء عبر شركة التنمية المحلية ” الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات”

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 20 سبتمبر 2017 - 12:15 مساءً
في دورته 17، البولفار  يبرم شراكة مع مدينة الدار البيضاء   عبر  شركة التنمية المحلية ” الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات”

بعد سنة من الغياب، تعود تظاهرة البولفار في دورتها السابعة عشرة في الفترة من 15 إلى 24 شتنبر 2017 بمركب الأمل وفي ملعب الراسينغ الجامعي البيضاوي الدار البيضاء.

ويساهم مجلس مدينة الدار البيضاء، من خلال شركته للتنمية المحلية ” الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات” في تنظيم هذه التظاهرة المتميزة في الساحة الثقافية البيضاوية والتي تسعى بالأساس لتثمين الموسيقى البديلة  الوطنية والإفريقية وكذا للترويج للمواهب الشابة.

وهكذا، تبقى شركة التنمية المحلية وفية لتوجهها الاستراتيجي الرامي لدعم المبادرات الفنية والثقافية التي تساهم في إشعاع العاصمة الاقتصادية. وهو التوجه الذي تعزز بالعلامة الترابية حنا كازابلانكا والتي تقترح منذ إطلاقها في أكتوبر 2016 تظاهرات مجانية من أجل متعة الشباب البيضاوي. ولعل خير مثال على ذلك، الدورة الأولى لمهرجان البيضاء في حلته الجديدة في يوليوز الماضي والذي عرف نجاحا باهرا وأوفى بجميع وعوده من حيث البرمجة والتنظيم واستقبال الجماهير البيضاوية التي تقاطرت على منصات المهرجان بأعداد غفيرة للاحتفاء بالفن والثقافة.

وعلى نفس النهج، نعتزم بذل كافة الجهود اللازمة لنقوم معا بإنجاح الدورة 17 لمهرجان البولفار الذي يؤكد من خلال عودة فعالياته الطموح المشترك بتعزيز الأنشطة الثقافية للدار البيضاء وللرغبة في منح الفنانين الشباب فرصة تقديم عروضهم في ظروف احترافية.

وللتذكير، أبرمت شركة الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات شراكة مع ” EAC البولفار ” لإطلاق أول مبادرة لمهرجان الصباغة باغا في 2017 والتي تطمح لضمان الاستمرارية لفنون الشوارع في الدار البيضاء.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة نيوز 24 الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.