فعاليات الدورة 22 من مهرجان تطوان الدولي لسينما بلدان البحر الأبيض المتوسط

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 29 مارس 2016 - 2:10 مساءً
فعاليات الدورة 22 من مهرجان تطوان الدولي لسينما بلدان البحر الأبيض المتوسط
مراسلة تطوان سلوى الشركي الحمياني

 افتتحت الدورة 22 لمهرجان تطوان الدولي لسينما البحر الأبيض المتوسط أمس السبت 26 مارس ، وستستمر إلى غاية 2 أبريل 2016 . وقد نظمت إدارة المهرجان سابقا ندوة صحفية يوم الجمعة 11 مارس 2016 ، على الساعة الخامسة مساء بمعهد الفنون الجميلة بتطوان، لتسليط الضوء على الدورة التي اختارت لها الإدارة كموضوع رئيسي ” مآسي البحر المتوسط ” . وقد أكد مدير المهرجان أحمد حسني خلال هذه الندوة ، أن من بين رهانات المهرجان استقطاب تصوير الأفلام بالمدينة ، كما أكد على ضرورة تحسين البنيات التحتية للمدينة، فالمدينة تفتقر لأماكن الترفيه وللعديد من الأشياء الكفيلة بجذب المنتجين والمخرجين العالميين . وأضاف السيد أحمد حسني ، أن من بين المشاكل التي تواجه المهرجان صعوبة وصول الضيوف إلى المدينة ،ومن هنا أكد على ضرورة تجهيز مطار طنجة ليكون بمواصفات دولية ، وربط مدينة تطوان بشبكة السكة الحديدية . وفيما يخص الدعم المالي للمهرجان ، أكد أحمد حسني على انقطاع الدعم المالي للمهرجان من طرف الجماعة الحضرية لتطوان منذ 4 سنوات ، أي منذ تولي السيد ادعمار رئاسة الجماعة . لكن أملهم كبير بعد تغير بنية الجماعة الحضرية . ومن جهة أخرى ، رد مدير المهرجان أحمد حسني على جدلية تكريم الممثلة الاسبانية “لولا دونيياس ” التي ذكر أنها ذهبت إلى تندوف في 2005 ووقفت في 2010 تضامنا مع أميناتوحيدر . ” أنه من السهل عدم استدعاء كل فنان لا يشاطرنا رؤيتنا لقضيتنا الوطنية “. إذن ، “نحن أمام خيارين : إما نترك الفنانين الاسبان للبوليزاريو ، وإما أن نستدعيهم لمهرجاننا ونناقشهم ونجعلهم يكتشفون الوجه الآخر للمغرب الذي كانوا يجهلونه ” هذا وقد حضرت الندوة ، الممثلة المغربية ” فرح الفاسي” التي حصلت على جائزة أفضل ثاني دور نسائي . وقد صرح ، أنه من المنتظر أن تعرض هذه الدورة 12 فيلما طويلا ، في مقدمتها فيلم ” ريفيربانك ” لبانوس كاركانيفاطوس ( اليونان ) ، وفيلم ” الطابق العلوي ” لرادو مونطيان ( رومانيا ) ، و ” أن نتحدث ” لخواكيوم اوريستيل ( اسبانيا ) ، و ” زفيزدان ” لدليبور ماطانيك ( كرواتيا ) ، و ” شبابيك الجنة ” لفارس نعناع ( تونس ) ، و ” كائنات متوحشة ” لليا فيهمر (فرنسا ) ، و ” نوارة ” لهالة خليل ( مصر ) ، و ” دولانما ” لطونس دافوت ( تركيا) ، و” الانتظار” لبييرو ميسينا ( ايطاليا – فرنسا ) ، و ” 3000 ليلة ” لماي مصري ( لبنان ) ،و” رجال من طين “لمراد بوسيف ( المغرب – بلجيكا )، وأخيرا فيلم ” إحباط ” لمحمد اسماعيل ( المغرب ) .وسيترأس المخرج والمنتج الاسباني لويس مينيارو لجنة تحكيم الأفلام الطويلة ، المكونة من الممثلة المغربية ” سناء علوي ” ، والمخرجة المصرية ” كاملة أوذكري ” ، والباحث اللبناني ” ليلي يزبك ” ، والكاتب الفرنسي ” آلان ماسون “، والمخرج اليوناني ” ميشيل ديموبولوس ” . أما لجنة تحكيم النقد التي تحمل اسم الناقد المغربي الراحل ” مصطفى المسناوي ” فيترأسها الناقد المغربي ” محمد نور الدين أفاية ” والتي تضم الصحفي اللبناني “ناظم جورجويا ” ، والصحفي المصري ” أحمد فايق ” ، والصحفي والناقد السينمائي العراقي ” قيس قاسم ” كما سيتم عرض 13 فيلما قصيرا ” آية والبحر ” لمريم التوزاني ( المغرب ) ، وبضع ثوان ” لنورا الحورش ” ( فرنسا ) ،و ” الموجة ” لبلقاسمي عمر ( الجزائر ) ، و” بكارة ” لفيولين بيلي ( فرنسا ) ، و ” القرية المفقودة ” لجورج طوديا ( اسبانيا – جورجيا ) ، و ” أمل ” لعايدة سنة ( المغرب ) ، و ” أعداء من الداخل ” لسليم عزازي “( فرنسا ) ، و ” البذرة ” لإيفيجينيا كولسوني ( اليونان ) ، و ” ليلة حب ” حلمي نوح ( مصر ) ، و ” عبور ” لسيني بابا ( اليونان ) ، و ” الوداع ” لكلاراروكي ( اسبانيا ) ، و” طيران اللقلاق ” لإيريس كالطينباك (فرنسا ) ، و ” حجر سليمان ” لرمزي مقدسي ( فلسطين ) . وتتشكل لجنة تحكيم الفيلم القصير ، التي يترأسها الناقد والصحفي المصري ” أمير العمري ” من : الكاتب وعالم الاجتماع المغربي ” عدنان الجازولي ” ، والممثلة الفلسطينية ” ميساء عبد الهادي ” ، والممثلة الاسبانية ” ميرهويوس ” ، والممثلة الفرنسية الجزائرية ” فريدة رحوادج ” . وسيتم كذلك عرض الأفلام الوثائقية ( 13 فيلما وثائقيا ) ” ياسمين ” للمهند كلثوم ( سوريا ) ، و ” الجميع يعشق شاطئ البحر ” لكاينا إيسبينيرا ( اسبانيا ) ، و ” الليل الفتي ” لدافيديون ( فرنسا ) ، و ” توك – توك ” لروماني سعد ( مصر ) ، و ” لم نكن أطفالا أبدا ” لمحمود سليمان ( مصر ) ، … وتتشكل لجنة تحكيم الأفلام الوثائقية ، التي تترأسها السينمائية البلجيكية ” كارلين دوفيليير ” ، من الممثل المغربي ” مالك خميس ” ، والكاتبة اليونانية إرسي سونيروبولوس ” ، وجامعية – اسبانيا ” إنمكولاداكوردويو ألفاريس ” . أما فيما يخص العروض الخاصة ، فسيتم عرض ما يلي : – ثلاث نوافذ وعملية شنق لعيسى كوسجا ( كوسوفو ) . – سقف وطعام لخوان ميغيل ديل كاستيو ( اسبانيا ) . – ديكرادي لعرب وطرزان ناصر ( فلسطين ) . – حي سوبورا لسطيفانو سوليما ( ايطاليا ) . – جوع كلبك لهشام العسري ( المغرب ) . – عزيز روحو لسونيا شامخي ( تونس ) . وككل سنة يحرص المهرجان على تكريم أعلام أفلام السينما المتوسطية ، وقد اختار هذه السنة تكريم الممثلة الاسبانية ” لولا دوينياس ” والممثلة المغربية ” أمال عيوش ” ، والمخرج المغربي ” داود أولاد السيد ” . أما البرنامج الثقافي للدورة ، فيشمل تنظيم ندوة عن ” مآسي المتوسط كما تحكيها السينما ” ومائدتين مستديرتين ، الأولى حول ” السينما المغربية ومشاكل اللغة ” ، والثانية اختارت الاحتفاء بتجربة المخرج الفرنسي أندري تيشيني ، وهي تحت مسمى ” أندريه تيشيني ، سينمائي متعدد الأوجه ” . كما تقترح الدورة برنامجا غنيا ومتنوعا لفائدة أطفال وشباب من مستويات دراسية مختلفة ، فطوال أسبوع كامل ستتفاعل المؤسسات التربوية مع الفرجة السينمائية . وسيلتقي حوالي 15 تلميذ في ورشة لصنع فيلم تحريك بإشراف من المنشط البلجيكي “دونيس كلين ” وسيعرض منتوج الورشة في حفل الاختتام ، وسيتعلم تلاميذ المستويين الإعدادي والثانوي رفقة الفرنسي ” رولان كاري ” والجزائري ” الطاهر شيخاوي ” طرائق قراءة وتحليل مقاطع فيلمية

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة نيوز 24 الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.