مهرجان شباب خريبكة : طموح وآفاق يطوي صفحته الاولى

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 25 ديسمبر 2015 - 10:53 صباحًا
مهرجان شباب خريبكة : طموح وآفاق يطوي صفحته الاولى

جواد حيان

تم يوم الأحد 20 دجنبر طي صفحة مهرجان شباب خريبكة : طموح وآفاق في نسخته الأولى والذي كان مميزا في كل شيئ من تنظيم وتنويع في الفقرات والمواد المسطرة في البرنامج ، فبشراكة مع اللجنة الإقليمية وبكونها المدعم الوحيد عملت جمعية الصيادة عبيدات الرما الشرقي خريبكة وسخرت كل إمكانياتها وطاقاتها لإنجاح هذا العرس الثراتي الكبير الذي جلب العديد من المهتمين والمتتبعين

كان في أول طابور الحضور السيد رئيس مجلس جماعة خريبكة والعديد من الدكاترة والأساتذة الأفاضل ، والوجوه السياسية والجمعوية والصحافية والرياضية والجميل في المهرجان أنه استقطب كل الشرائح العمرية من شيوخ وكهلة وشباب وأطفال ويافعين الإناث منهم والذكور ، فبعد تخصيص اليوم الأول للجانب الثقافي ببرمجة ندوة حول عبيدات الرما من الظاهرة إلى فن قائم الذات ، وتوقيع كتاب و ألبوم الصيادة 2015 : ملكنا في قلوبنا والصحراء مغربية ، وعرض مسرحية : معزت ولادي لفرقة الإبداع بخريبكة ،

وجاء اليوم الخثامي بهيجا بالسهرة الفنية الثراتية التي افتتحت بعرض وثائقي حول أبرز محطات فرقة الصيادة العالمية منذ النشأة إلى اليوم تلاها عرض فني للفرق الثلاث المتوجة في مسابقة التكوين الذي سهرت عليه الجمعية منذ أزيد من ستة أشهر لليافعين ما بين 12 – 16 سنة ، ليكون للجمهور الذي ملأ كل جنبات المركب الثقافي مسرح هذا المولود الفني الثراتي الجديد بخريبكة موعدا مع شيوخ الرما السماعلة باعتبارهم المدرسة الأم لهذا الموروث الشعبي ، تبعه عرض فني لمجموعة صرخة للثرات الغيواني الذي ألهب حماس المتفرجين ،

ليأتي الدور على عريس السهرة عرض للمجموعة العالمية الصيادة خلق هستيريا وتفاعل منقطع النظير في مدرجات المركب حيث وقف الكل متجاوبا مع الوصلة واللوحة التي أبدعها الفنان الشرقي مقدم الفرقة وأحد رواد هذا اللون الثراتي الجميل الذي أضحى رمزا لمدينة خريبكة بعد الثروة الفوسفاطية ليجسد ثروة فنية ثقافية يشهد لها بالجودة والأصالة ،

ليتم الخثم بلوحة فنية أقل ما يقال عنها أكثر من رائعة جمعت بين كل الفرق المشاركة تقاسمت مع الجمهور أغنية يحفظها الصغير قبل الكبير ” العيون عينيا والساقية الحمرانية ” ليسدل الستار عن الدورة الأولى لمهرجان عزز القيمة الفنية والثقافية بالمدينة بنجاح كبير وبشهادة كل المتتبعين من خلال الصدى الطيب الذي عقب الخثام ضاربا الموعد مع الدورة الثانية في 2016 بمشيئة الله ، فهنيئا لخريبكة المعطاء بمولودها الجديد وهنيئا للجهات المنظمة بهذا النجاح المتميز .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة نيوز 24 الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.