الجمعة, ديسمبر 4, 2020
الرئيسيةفن وثقافةناتاشا أطلس تدعم الاحتجاجات الأمريكية ضد العنصرية بأغنية Black is the Color
فن وثقافة

ناتاشا أطلس تدعم الاحتجاجات الأمريكية ضد العنصرية بأغنية Black is the Color

أطلقت الفنانة المصرية العالمية ناتاشا أطلس أجدد أعمالها الغنائية Black is the Color ، والتي تدعم خلالها الاحتجاجات الأمريكية المنددة بالعنصرية.

عمل جديد قدمته ناتاشا بشكل دويتو غنائي رفقة الفنانة البريطانية تانيا ويلز، تندد خلاله بالعنصرية والنظرة الدونية لمجتمع السود، ما توجه خلالها دعمها للمظاهرات والاحتجاجات الحاصلة في الولايات المتحدة الأمريكية المنددة بمقتل الأمريكي جورج فلويد تحت أقدام شرطي أبيض، الحادثة التي أطلقت شرارة الثورة في شوارع أمريكا على مدار شهر، كما تدعم خلالها ناتاشا حملة “Black Lives Matter” أو “حياة السود مهمة”، التي تندد بكافة الاعتداءات العنصرية في أمريكا ووصل صداها لأوروبا وعدة دول حول العالم.

واحتفت ناتاشا مؤخرا بإطلاق ألبومها الجديد “أيام غريبة Strange Days”، ضم 10 أغنيات مختلفة، تمتاز كل منها بشكل موسيقي مغاير وقصة غريبة، وتدور في فلك الحب والرومانسية والنظرة للحياة والواقع، وأطلت خلاله باللغتين العربية والإنجليزية، منها أغنيتي “مكتوب”، و”من بعد”، بجانب أغنيات “Inherent Rhythm” و”Sunshine” و”Out of Time”، وتعاونت خلال الألبوم مع الموسيقي المصري البريطاني سامي بيشاي، الذي تشارك معها تأليف وتلحين الأغنيان بجانب التوزيع الموسيقي، وقررت إطلاق أغنياته فرادى بشكل “سنجل” كل فترة، بعد صدور الألبوم بشكل “سي دي” في الأسواق الأوروبية، آخرها أغنية “Inherent Rhythm” أو “إيقاع متأصل”، برفقة الفنانة تانيا ويلز التي رافقتها في أغنيتها الجديدة Black is the Color.

ناتاشا أطلس فنانة ومغنية بريطانية من أصول مصرية ولدت في بلجيكا وتستقر في فرنسا، يمتد مشوارها الفني لأكثر من 4 عقود، حصيلتها 17 ألبوم، وانطلقت في مشوارها المنفرد منذ التسعينات، ولمع نجمها عالميا بإحيائها حفل الألفية في الأهرامات، ووضعت بصمتها الصوتية في عدد من أشهر الأفلام العالمية، منها Kingdom of Heaven وفيلم The Hulk، بجانب فيلم Sex and The City 2 وفيلم جيمس بوند Die Another Day.