الأحد, نوفمبر 27, 2022
الرئيسيةUncategorized“مبرمج القرن” ينطلق بتجربة استثنائية
Uncategorizedتكنولوجيا

“مبرمج القرن” ينطلق بتجربة استثنائية

سعياً نحو خلق أجيال واعية بمتطلبات وظائف المستقبل وتمكينهم من المهارات التقنية في ظل المتغيرات المتسارعة في سوق العمل والتطور التكنولوجي الذي يشهده العالم؛ انطلق يوم السبت الموافق 12 فبراير الجاري وبتنظيم “مؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين” ومؤسساتها الأربع متمثلة في “أطفال الشارقة، وسجايا فتيات الشارقة، وناشئة الشارقة، ومؤسسة الشارقة لتطوير القدرات“تطوير”، برنامج “مبرمج القرن” للفئة العمرية من (8-31) سنة؛ وذلك في مقر سجايا فتيات الشارقة بالقرائن للأطفال والفتيات؛ وفي مقر ناشئة واسط للناشئة والشباب.

ينفذ البرنامج خلال الفترة من فبراير إلى أغسطس بالتعاون مع مدربين معتمدين من شركة مايكروسوفت؛ وسيطبق استراتيجية استثنائية من خلال التعلم بالترفيه؛ حيث تم تطويره وفقاً للمعايير الدولية، ويطرح مسارات متنوعة وهي: تطوير الألعاب، والتطبيقات والمواقع الإلكترونية وهندسة الذكاء الاصطناعي، وفق ثلاثة مستويات تمكن المشاركين من الوصول للاحتراف؛ والحصول على شهادات معتمدة من هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي وSTEM.org ؛ بعد إنجازهم لمشاريع ابتكارية تؤهلهم للمشاركة في المسابقات المحلية والعالمية.

وفي هذا الصدد أقيم يوم مفتوح للبرنامج للتعريف بمساراته ودوراته التدريبية؛ حيث عبّر المشاركون عن سعادتهم بطرح مثل هذه البرامج التي تواكب التطور التكنولوجي والرقمي في الوقت الحالي؛ حيث قالت الطفلة حور الحمّادي : ” بما أنني أميل بشكل كبير لمجال البرمجة فأردت التعرف على التطبيقات والألعاب الجديدة؛ لذا سارعت بالتسجيل في البرنامج حتى أتمكن من تطوير مهاراتي بشكل أكبر“.

أما حمدة حميد المنتسبة لسجايا فتيات الشارقة فقالت: ”وجود مثل هذه الفرص للمشاركة في هذا النوع من البرامج الذي يخدم مستقبلي يساعدني في تنمية مهاراتي في برمجة المواقع والتعرف عليها بشكل تخصصي “.
وقال صلاح الدين العبيدلي المنتسب لمركز ناشئة خورفكان: “سأحقق حلمي في أن أبدع وأتميز في مجال البرمجة، وتطوير المواقع الإلكترونية، وأن أشارك في في المسابقات الوطنية والعالمية”.
ومن جانبها قالت علياء مبروك السعدي: “تأتي مشاركتي في البرنامج، في إطار حرصي على تطوير مهاراتي وتعلم خبرات جديدة تؤهلني لمواكبة التطورات المستقبلية، واخترت مسار هندسة الذكاء الاصطناعي ؛ وأطمح في ختام البرنامج إلى تنفيذ مشاريع تخدم المجتمع وتفيدنا في حياتنا اليومية”.