الأحد, نوفمبر 27, 2022
الرئيسيةUncategorizedالدارالبيضاء …..الفريق الاستقلالي بمجلس المدينة يعقد لقاءا تواصليا مع السيدة العمدة لتدارس عدد من النقاط الجوهرية في البلاغ الأخير الصادر عن الفريق.
Uncategorizedوطنية

الدارالبيضاء …..الفريق الاستقلالي بمجلس المدينة يعقد لقاءا تواصليا مع السيدة العمدة لتدارس عدد من النقاط الجوهرية في البلاغ الأخير الصادر عن الفريق.

عقد يومه الأربعاء 22 يونيو 2022 الفريق الاستقلالي بمجلس مدينة الدار البيضاء لقاء تواصليا مع السيدة عمدة الدار البيضاء بدعوة منها، لدراسة النقط الواردة في بلاغ الفريق المؤرخ في 11يونيو 2022 والذي عبر عنه بمثابة نقطة نظام من داخل التحالف المسير لمجلس الدارالبيضاء ، انصب على تقييم تمهيدي لفترة 9 أشهر من تسيير مدينة الدار البيضاء في ظل المجلس الحالي.
في هذا السياق، اعتبرت السيدة العمدة أن مبادرة الفريق الاستقلالي هي خطوة إيجابية ومستحسنة، أدركت من خلالها أن الأمر يستلزم فعلا الوقوف على كل النقط الواردة في البلاغ وغيرها من الاختلالات التي ورثها المجلس من المجالس السابقة، وذلك من خلال تشخيص حقيقي يحدد مكامن الخلل واقتراح البدائل والحلول.
ومن جهة أخرى أكد كل أعضاء الفريق من خلال تقييمهم الأولي، أن المخرج الوحيد لتجاوز كل الاختلالات من (* (ضعف التواصل بين مكونات التحالف المسير- تعطيل لجان التتبع- الإنكباب على القضايا الحقيقية التي تؤرق الساكنة البيضاوية- تقييم تجربة شركات التنمية كنمط من أنماط تدبير قطاعات استراتيجية وحيوية بالمدينة كالنقل والنظافة والبيئة والتنشيط سوسيو ثقافي……)) * هو لابد من إقرار تدبير معقلان وتشاركي حقيقي تساهم فيه كل مكونات المجلس وهيئاته التشاورية وكذا المجتمع المدني بمنطق تسوده الحكامة الجيدة، وتراعى فيها العدالة المجالية .
وأخيرا يسجل الفريق الاستقلالي بارتياح كبير إشادة السيدة العمدة بالدور الأساسي والفعال لكل مكونات الفريق الاستقلالي كقوة إقتراحية وتدبيرية متميزة سواء داخل المكتب المسير أو اللجان وكذلك بالمواقف الملتزمة بميثاق التحالف المسير خلال كل دورات المجلس بروح من الانضباط والمسؤولية تجاوبا مع طموحات كل البيضاويين.
وفي الختام أكدت السيدة العمدة أنها لا ترى مانعا في الانفتاح على كل الفرق السياسية المكونة للمجلس الجماعي الدار البيضاء، وهذا من شأنه أن يعزز الآلية التشاركية البعيدة عن كل المزايدات السياسية.